جمعية كشاف البيئة نوهت بنتائج الحملة الوطنية لتنظيف الشاطىء

نوهت جمعية “كشاف البيئة” بـ”النتائج الفورية المتوخاة من الحملة الوطنية لتنظيف الشاطىء التي أطلقتها وزارة البيئة في أكثر من 150 موقعا على طول الشاطئ من أقصى الشمال في العريضة، إلى أقصى الجنوب في الناقورة، تحت شعار ” نظَف سمعتنا”.

وقال امين السر العام للجمعية القائد مراد عبوشي، بعد اجتماع لقيادة الجمعية في الميناء طرابلس “إن ما شهده الشاطئ يوم امس من تظاهرة حضارية تعبر عن ثقافة شعب طواق للعيش بسلام، بعيدا عن المشكلات البيئية التي تسببها النفايات والاوساخ المنتشرة على طول الشاطئ”.

أضاف: “تشابكت امس ايدي مسؤولين سياسيين وبلديات وجمعيات كشفية واهلية ومؤسسات وهيئات مدنية، وكانت النتائج الفورية وهي نظافة الشاطئ والجزر. ونأمل ان تكون النتائج المتوخاة على مستوى الحدث، وتجعل من الشاطئ قبلة لكل اللبنانيين والعرب والسواح الأجانب”.

وشكر عبوشي “حرص وزير البيئة فادي جريصاتي واهتمامه بالقضايا البيئية وكذلك المشاركة الفعالة للبلديات والهيئات التي ساعدت في إنجاح الحملة”.

ولفت إلى أن “كشاف البيئة شارك من خلال 30 جوالا ومرشدة في الحملة التي نظمتها جمعية إنسان للبيئة والتنمية بالتعاون مع بلدية جبيل وجمعيات بيئية ومجتمع مدني لتنظيف شاطئ جبيل. أما في الميناء طرابلس فقد شارك كشاف البيئة في تنظيف شاطىء البياضة في المدينة بدعوة من بلدية الميناء ولجنة رعاية البيئة، بحضور الوزير جريصاتي والوزيرة فيوليت خيرالله الصفدي بالتعاون مع جمعيات بيئية وكشفية”.