اعتداء على منزل رئيس بلدية صور وإطلاق نار في الهواء
قام مساء اليوم المدعو (ح.ك) بالتهجم والاعتداء على منزل رئيس بلدية صور المهندس حسن دبوق وإطلاق النار في الهواء، وذلك على خلفية توجه عناصر شرطة البلدية للقيام بواجبهم وعلى مدى يومين وطلبوا من الجميع عدم وضع الطاولات على شاطئ منطقة وعند مقر النبي اسماعيل (بعد مغيب الشمس)، وذلك حفاظا على السلامة العامة ومنعا للازعاج الذي يتسبب للقاطنين في المنطقة وعدم تحويل شاطئ النبي اسماعيل مرتعا ومكانا لكل من تسوله نفسه بتعاطي المخدرات وترويجها والمشروبات الروحية، وقد وضعت في المكان لوحة مكتوب عليها تلك الممنوعات، وقد حاولوا على مدى يومين التواصل بروية مع الجميع من أجل تنفيذ القرار القديم الصادر عن بلدية صور، الا أن المدعو (ح.ك) اصر على عدم الاستجابة لطلب شرطة البلدية ما استدعاهم الى التحرك وتنفيذ القانون.
بعدها قام المدعو (ح.ك) بالتهجم على منزل دبوق، حيث كانت عائلته في المنزل وقام بمحاولة اقتحام المنزل وكيل الشتائم فبادرت زوجة دبوق الى الاتصال به وحضر على الفور فما كان من (ح.ك) إلا أن هجم على دبوق، الأمر الذي استدعى دبوق الدفاع عن نفسه.
وعلى الفور حضرت عناصر مخابرات الجيش وقاموا بتوقيفه، كما قامت قوى الامن الداخلي بفتح محضر بالحادثة.

وتوالت الإتصالات المستنكرة من الفعاليات والشخصيات السياسية والاجتماعية الرافضين المساس بشخص رئيس البلدية المهندس حسن دبوق،مطالبين بمحاسبة المعتدي.

اشارة الى ان منزل دبوق كان قد تعرض قبل شهرين لإطلاق نار وهو كان في داخله ليلا ولكن لم يعرف حينها الفاعلون.

الوكالة الوطنية للاعلام
لا شَيئ كَ قلب الأم حتى لو توالت السنين و العصور ..”ميلانة بطرس” ترفع صورة تروي بها جرح العُمر

فااطمة هرموش

لم يصدُف أن يمُر مخلوقٌ كَ تلكَ المُقدسة و العطوفة..هي الأم تُرَبي ، تَعطُف ، تسهَر ، تَبكي ، تَحّن ، و تأمل بحياةِ السلاطين لأولادِها..

تتسابق الأم مع الوقت و الزمن و الظروف من أجل أولادها فَلِذة كبدها و لكِن ماذا إن سبَق العُمر أولادها ؟
كَ حال ‏ “ميلانة بطرس” التي ترفع كل سنة هذه الصورة لتخبر العالم قصتها، وفيها تقف قرب جثث أولادها وزوجها علي الذين قتلوا في مجزرة “صبرا وشاتيلا”..التي نُفِذَت في مخيمي صبرا و شاتيلا في 16 سبتمبر 1982 و التي وصل عدد ضحاياها إلى 750 ل 3000 قتيل فلسطينيين و منهم لبنانيين و هي المجزرة التي هزّت العالم أجمَع و التي دامت لمدة 3 أيام..

تُخبر العالم بآلامها و خسارتها و لوعتها و كأنها بتلكَ الصورة تقول “هنا دَفن الزمان أحلامي” ليس غريب لأنها الأم..
هي غَيمةٌ بيضاء في سواد سمائنا دائماً هي الشجرة التي تُثمر حنين.

رصد موقع بكرا أحلى

زهران عبر التويتر : مكانك راوح للساعة
غرد مدير “مركز الارتكاز الإعلامي” سالم زهران عبر حسابه على ال”تويتر”: “لقاء في قصر الصنوبر جمع مسؤول العلاقات الخارجية السيد عمار الموسوي والسفير الفرنسي برونو فوشييه تم فيه البحث في المبادرة الفرنسية وملف تشكيل الحكومة”.
واضاف :”أن حزب الله جدد في اللقاء تأكيده على موقف الثنائي بالحصول على المالية وتسمية وزرائهما. وعليه، مكانك راوح.. للساعة..!”.
تحرير حنين خليفة
اقفال قلم نفوس صيدا يوم غد بسبب ظهور حالة ايجابية
صدر عن محافظ لبنان الحنوبي منصور ضو قرار باقفال قلم نفوس سرايا صيدا الحكومية يوم غد الخميس، وذلك بسبب ظهور حالة ايجابية لموظف فيه، على ان يتم خلاله تحديد ما اذ كان هناك من مخالطين للمصاب بين الموظفين والعمل على اجراء الفحوصات اللازمة لهم لتبيان سلبية حالتهم من عدمها، ليتم بعدها اتخاذ الاجراءات المطلوبة.
الوكالة الوطنية للاعلام
مؤتمر للافونير وكيلير وفريلاند وخوري عن أهمية إعادة ترميم المواقع والمباني الاثرية والثقافية بعد انفجار المرفأ
عقدت المديرة العامة للمجلس الدولي للأثار والمواقع ماري لور لافونير والمدير العام للمجلس الدولي للمتاحف بيتر كيلير والمدير العام لمؤسسة التحالف الدولي لحماية التراث في مناطق النزاع – ألف فاليري فريلاند، مؤتمرا صحافيا في قاعة المؤتمرات بمتحف سرسق – الأشرفية، بمشاركة المدير العام للآثار سركيس خوري ومديرة متحف سرسق زينة عرضة، حضرته فاعليات إعلامية وثقافية ومهتمون.

خوري
وتحدث خوري عن “أهمية الخطوة التي يقومون بها على صعيد اعادة ترميم وتأهيل المواقع والمباني الاثرية والثقافية التي لا تهم الشعب اللبناني فقط، بل تهم الانسانية جمعاء”، وقال: “إن التحدي كبير جدا، فالاضرار هائلة، وعلينا أن نتعاون مع كل الجهات القادرة على العطاء من أجل إعادة صورة بيروت الحضارة، بيروت الثقافة الانسانية المنفتحة والتعددية”.

وشكر “الجهات الدولية وكل الجمعيات المدنية والثقافية والإنسانية التي تعمل من أجل إعادة بيروت إلى وجهها الصحيح، بيروت الحضارة والثقافة”.

لافونير
وتناولت لافونير “التحرك الذي قامت به منذ وصولها الى بيروت، حيث عقدت اجتماعات عمل مع المدير العام للآثار في لبنان ومسؤولين عن العديد من المتاحف والمكتبات وممثلي المجتمع المدني، ومنها اللجان اللبنانية للمجلس الدولي للآثار والمواقع والمجلس الدولي للمتاحف ومنظمة الدرع الأزرق خصوصا من أجل المساهمة في تقييم الوضع والتحديات وتنسيق العمل الدولي وتنفيذ مشاريع ملموسة بغية ترميم التراث المتضرر من جراء انفجار 4 آب وذلك في إطار مهمتهم المشتركة إلى بيروت”.

وتحدثت عن “الاستراتيجية والمشاريع التي استهل العمل بها والمشاريع المقبلة من أجل بيروت”، وقالت: “يواصل المجلس حشد شبكته من أجل بيروت ومئات الآلاف من سكانها الذين أصبحوا بلا مأوى، ومن أجل الأحياء التاريخية المدمرة، التي تحوي عددا كبيرا من بيوت من القرنين التاسع عشر والعشرين. وينشط المجلس الدولي للآثار والمواقع في بيروت من خلال لجنته الوطنية، وهو حاضر جدا على الأرض، وتم منحه دعما ماليا استثنائيا من خلال حشد شبكته العالمية من الخبراء، لا سيما أولئك الذين لديهم خبرة في العمل في حالات طوارئ مماثلة. ويتمثل المجلس الدولي للآثار والمواقع بمجموعة من الرجال والنساء الذين يضعون حياتهم المهنية والشخصية في خدمة حماية التراث الثقافي”.

أضافت: “أنا في بيروت اليوم لأؤكد لسكانها نيابة عن 11000 عضو في المجلس الدولي للآثار والمواقع، تضامننا ودعمنا اللذين لا يتزعزعان، فضلا عن التزامنا المساهمة في جهود إعادة الإعمار، التي يجب أن تكون جماعية ومنسقة كي تتكلل بالنجاح. وكذلك، يسر المجلس الدولي للآثار والمواقع التعاون الذي استهل على وجه السرعة في المجتمع الدولي، مثلما يتجلى من هذه الزيارة المشتركة مع ألف والمجلس الدولي للمتاحف”.

كيلير
أما كيلير فأشار إلى أن “المجلس الدولي للمتاحف تمكن من تعبئة شبكته في اليوم التالي للانفجار بفضل بروتوكول العمل والتنسيق في حالات الطوارئ الخاص به. وهكذا تم تنظيم بعثة ميدانية بدعم من المجلس الدولي للمتاحف في لبنان بعد أربعة أيام من حدوث المأساة، بغية المساهمة في تقييم الأضرار وتنفيذ مشاريع ملموسة لترميم المتحف الوطني في بيروت، ومتحف سرسق، ومتحف عصور ما قبل التاريخ في لبنان في جامعة القديس يوسف والمتحف الأثري في الجامعة الأميركية ببيروت”، وقال: “لقد ساهم المجلس الدولي للمتاحف، بالتعاون الوثيق مع إدارات هذه المتاحف، في استنباط مشاريع التثبيت والترميم المقدمة للتمويل إلى مؤسسة ألف”.

أضاف: “”يمكن للمجلس الدولي للمتاحف، أي هذه الشبكة من المتطوعين، تقديم مساهمة لمساعدة البلاد على التعافي من هذه المأساة من خلال دعم المتاحف، إذ لا يحافظ المتحف على المجموعات فحسب، بل ينقل أيضا تاريخ أمة أو مدينة وهويتهما إلى الأجيال المقبلة في العالم. وتضطلع بذلك متاحف بيروت، التي لا مثيل لثروتها، بدور رئيسي من أجل التماسك الاجتماعي والحوار بين الثقافات. وسيستغرق ترميمها وقتا، وسيقف المجلس الدولي للمتاحف جنبا إلى جنب مع المتاحف خلال هذا المسار. وتكمن قوة منظمتنا في شبكتها من المهنيين الذين تتم تعبئتهم ويعيرون اهتماما كبيرا ببيروت”.

فريلاند
من جهته، قال فريلاند: “إن مؤسسة ألف تدعم العديد من المتاحف كجزء من خطة عملها من أجل تراث بيروت، والتي خصص لها مبلغ أولي بقيمة 5 ملايين دولار. وتتمثل هذه المشاريع في ترميم طارئ للمتحف الوطني، بالشراكة مع متحف اللوفر والمديرية العامة للآثار وتثبيت متحف سرسق وعزله لمنع التسرب المائي، بالتعاون مع الصندوق العربي للثقافة والفنون، كامتداد للمهمة التي يقودها المجلس الدولي للمتاحف وحماية مجموعة الكؤوس العتيقة التي يحويها المتحف الأثري التابع للجامعة الأميركية في بيروت، بخبرة المعهد الوطني للتراث – باريس”.

أضاف: “تمول مؤسسة ألف تثبيت قرابة عشرين مؤسسة ثقافية، من خلال مبادرة من صندوق الأمير كلاوس والدرع الأزرق في لبنان، وترميم طارئ لعشرة منازل تاريخية في منطقتي الرميل ومدور، وكاتدرائية القديس جاورجيوس للروم الأرثوذكس، بالتعاون مع المديرية العامة للآثار والمعهد الفرنسي للشرق الأدنى والمعهد العالي للأعمال. وتخضع مشاريع أخرى للدراسة بغية المساهمة في ترميم متحف عصور ما قبل التاريخ والمكتبة الشرقية ومنازل تاريخية أخرى في بيروت خصوصا”.

وتابع: “حشدت ألف، بعد وقوع كارثة 4 آب، تمويلها على وجه السرعة من أجل تراث بيروت. أما اليوم فنحن في العاصمة اللبنانية للتعبير عن تضامننا والمساهمة في تنسيق الإجراءات الدولية وتحديد مشاريع جديدة ملموسة أيضا. ويجب علينا العمل بسرعة لمنع موسم الأمطار المقبل من زيادة تدهور تراث المدينة”.

وأشار إلى أن “المشاركة النشطة في ترميم بيروت تمثل أولوية بالنسبة إلى مؤسسة ألف، الآن وفي الأشهر المقبلة”.

الوكالة الوطنية للاعلام
الجيش يوقف مواطن في بئر العبد لإقدامه على إحراق شقة عثر داخلها على جثة مواطنة
صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه البيان الآتي: “بتاريخ 15/9/2020، أوقفت دورية من مديرية المخابرات المواطن (ع.س) في منطقة بئر العبد لإقدامه على إحراق شقة المواطن (م.س) حيث تم العثور داخلها على جثة المواطنة (ز.ح) مواليد 2006، والتي كانت سببا لخلاف نشب في وقت سابق بين كل من (ع.س) من جهة و(م.س) ونجله (أ.س) من جهة أخرى في منطقة برج البراجنة. بوشر التحقيق مع الموقوف بإشراف القضاء المختص”.
الوكالة الوطنية للاعلام
الجيش يوقف مواطنا بعد إحراقه شقة في بئر العبد حيث تم العثور داخلها على جثة شابة

صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه البيان الآتي: “بتاريخ 15/9/2020، أوقفت دورية من مديرية المخابرات المواطن (ع.س) في منطقة بئر العبد لإقدامه على إحراق شقة المواطن (م.س) حيث تم العثور داخلها على جثة المواطنة (ز.ح) مواليد 2006، والتي كانت سببا لخلاف نشب في وقت سابق بين كل من (ع.س) من جهة و(م.س) ونجله (أ.س) من جهة أخرى في منطقة برج البراجنة. بوشر التحقيق مع الموقوف بإشراف القضاء المختص”.

 

الوكالة الوطنية للإعلام

عسكري مصاب بفيروس كورونا في عكار العتيقة

اوضحت لجنة الطوارئ في بلدية عكار العتيقة في بيان، وجود حالتي كورونا جديدتين في البلدة وهما العسكري خ. ع. خ. م، وهو محجور في منزله في القوس ولا عوارض عليه، و السوري ه. ق وهو محجور في منزله في القوس وعليه عوارض خفيفة، ولجنة شؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة ستهتم بحجره ومراقبته مع البلدية”.

ودعت “المحتكين بالشخصين المذكورين الى الاتصال بلجنة الطوارئ مباشرة لأخذ الاجراءات المناسبة”.

 

الوكالة الوطنية للإعلام

الدفاع المدني يخمد حريقا في دير سريان
اخمد فريق الدفاع المدني من مركز الطيبة الحريق الذي شب في بلدة ديرسريان منطقة البركة بالتعاون مع فريق إطفاء اتحاد جبل عامل وفريق إطفاء بلدية ديرسريان .
وتضررت بعض الاشجار الحرجية والاعشاب اليابسة اثر الحريق. كما وقدرت المساحة المتضررة بحوالى 2000 متر مربع.
تحرير حنين خليفة
إدارة الكوارث في اتحاد بلديات صور تعلن تسجيل11 إصابة مثبتة لمقيمين مخالطين
أعلنت وحدة إدارة الكوارث في اتحاد بلديات قضاء صور عبر بيان لها انه “بناء على تقرير رئيس طبابة القضاء الدكتور وسام غزال تم تسجيل اليوم 11 إصابة بcovid19 مثبتة ومؤكدة مخبريا، وكلها لمقيمين مخالطين، من بينهم إصابتان من التابعية الفلسطينية.

وتوزعت الإصابات اليوم على النحو الآتي: شحور 3، العباسية 3، صور 2، البص 1، الرشيدية 1، طيرفلسية 1، وعليه، فإن عدد المصابين في القضاء ارتفع إلى 728 مصابا توزعوا على الشكل التالي: 177 حالة وافدة (3 حالات وفاة)، 541 حالة محلية (536 حالة من المخالطين) من بينها 97 حالة لمواطنين من التابعية الفلسطينية و15 حالة من التابعية السورية وحالتان من التابعية العراقية، و108 حالات من قوات الطوارئ الدولية – اليونيفيل، و12 حالة وفاة محلية، وتماثل 272 منهم الى الشفاء بشكل تام بعد تسجيل اليوم حالتي شفاء”.

وأضافت أن “الوحدة هي الجهة الوحيدة المخولة إصدار بيانات عن الواقع والمعطيات الصحية المتعلقة بفيروس كورونا وأعداد المرضى والمتعافين والحالات المشتبه بإصابتها، وذلك وفق تقرير من رئيس طبابة القضاء”، متمنية من “كل الأهل عدم الانجرار وراء أي خبر لا يصدر عن هذه الوحدة”.

ووجهت دعوة الى “جميع القاطنين في قضاء صور إلى الاستمرار في الالتزام التام بعدم الاختلاط وتطبيق كل التعليمات الصادرة عن رئاسة مجلس الوزراء وإرشادات وزارة الصحة العامة لتفادي أي إصابة أو ضرر محتمل، وذلك بسبب استمرار تزايد أعداد المصابين وفق تقارير وزارة الصحة العامة”.

تحرير حنين خليفة