ماجدة الرومي من ابو ظبي: اتمنى السلام والمحبة للعالم وأنحني للشعب اللبناني

اعلنت الفنانة ماجدة الرومي في لقاء اعلامي من إمارة أبو ظبي، الى “انها تحمل السلام والمحبة الى الوطن العربي والعالم اجمع، ورسالتها واحدة ثابتة، هي أن يعم السلام العالم، وتحل المحبة والسعادة في كل إنسان، وذلك قبل الحفل الكبير الذي ستحييه غدا في مسرح ميدان دو.

وشددت على “أنها كلما زارت هذه البلاد تجد فيها تطورا وعمرانا وتقدما واضحا، وان يديم الله هذه النعمة. واعربت عن سعادتها بأن تكون دائما رسولة خير ومحبة أينما ذهبت بصوتها وأغانيها. وأكدت أن سعادتها هي أن تجد الناس سعداء، وأنها سخرت صوتها وأغانيها لإسعاد الناس”.

وفي حديثها عن لبنان، وقفت ماجدة، وقالت “أنحني للشعب اللبناني على تضحياته، ومواجهته للظروف الصعبة التي يمر بها، ثم انحنت أمام الجميع. وقالت “أنحني بكل تقدير واحترام، وآمل أن نصل الى يوم تنفرج فيها هذه الأزمة، وقد اعتاد الشعب اللبناني منذ العام 1975 على الضربات المتتالية وكان في كل مرة يصمد، ثم ينهض من جديد”.

وسئلت عن أغانيها الجديدة فقالت:” اعد لقصائد جديدة، وإن هناك صعوبات مادية تواجه الإنتاج الغنائي بسبب الوضع الاقتصادي في لبنان”.

ثم انتقلت للتحدث مع الطالبات في “كليات التقنيات العليا” وقالت لهن: “علمكن هو سلاحكن في مواجهة الحياة، وأنتن مستقبل وطنكن، وأمهات المستقبل وتربيتكم لأولادكن ستكون على أسس متينة وحضارية. وعن النجاح والشهرة قالت :”لا يهم الشهرة والنجاح، المهم أن يكون الله راضيا عنا، وأن يذكرنا التاريخ بأفضل ما فينا”.

وتأتي زيارة ماجدة الرومي لإمارة أبو ظبي لتحيي حفلا غنائيا ضخما على مسرح “ميدان دو” مساء غد الجمعة . وبهذا تختتم النسخة التاسعة من موسم موسيقى أبو ظبي الكلاسيكية الذي انطلق يوم 28 كانون الثاني الماضي.

 

الوكالة الوطنية للاعلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *