دياب: بالفم الملآن.. مسموح للمسافرين إدخال دولارات بقدر ما يشاؤون، ولن يمنعهم أحد

اعتبر رئيس الحكومة حسان دياب في مستهل جلسة الحكومة في قصر بعبدا برئاسة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون أن “من المؤسف أن بعض الناس يتمنون انهيار البلد اقتصادياً ومالياً، ويعملون لمنع أي مساعدة عن لبنان. كما أنهم يحاولون تعطيل خطة افتتاح المطار غداً، ويروّجون لأخبار كاذبة مفادها أن الدولة قد حدّدت مبلغاً معيّناً مسموحاً لدخول الدولار إلى لبنان مع الوافدين”.

وقال دياب: “بالفم الملآن.. مسموح للمسافرين إدخال دولارات بقدر ما يشاؤون، ولن يمنعهم أحد، لا بل إننا ندعو المغتربين اللبنانيين الذين سيأتون إلى لبنان أن يحملوا معهم دولارات لمساعدة أهلهم ومجتمعهم، وألّا يصدقوا الشائعات الصادرة عن بعض الأبواق السوداء”.

ولفت إلى أن “دول أخرى تعرضت عملتها الوطنية لضغوط أمام الدولار الأميركي، فتحدّت شعوبها تلك الضغوط، وباعت الدولارات لتحمي عملتها الوطنية، وأكدت التزامها الوطني بمعزل عن الخلافات السياسية، بينما ما يحصل في لبنان هو العكس”.

وعن “المنطقة الاقتصادية الخالصة للبنان” أكد دياب أن “بالنسبة لنا، سيادتنا الوطنية مقدّسة وسنحافظ عليها بكل الوسائل المشروعة”، مشدداً على أن لا تنازل عن أي حبة تراب ولا نقطة مياه من ثرواتنا، ونقطة على السطر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *