سيول وأضرار نتيجة الأمطار الغزيرة في عكار العتيقة.. وأمطار متفرقة فوق مرتفعات الضنية

أدت الأمطار الغزيرة الى تشكل سيول قوية في بلدة عكار العتيقة، خاصة من ساحة البلدة الرئيسية الى كوع الرويس ومن “مدرسة العلم والإيمان” حتى جسر عين طايا، وفق ما ذكرت “الوكالة الوطنية للإعلام”.

وتسببت السيول بأضرار مختلفة، ووصل ارتفاع المياه المندفعة بقوة، على الطرقات الى 10 سنتمتر، حملت معها الأتربة ودخلت الى بعض المنازل في منطقة التية، واقتلعت طبقات من الزفت على عدد من الطرقات.

وتوقفت حركة السير بنسبة 90 % وتعطلت السيارات غير الحديثة بسبب دخول المياه الى محركاتها، كما تعطل عدد من الباصات التي تقل طلابا للسبب ذاته.

كذلك تشهد بلدات وقرى الضنية التي ترتفع 500 متر فوق سطح البحر وما فوق، هطولاً متفرقاً للأمطار، يكون أحياناً على شكل زخات غزيرة، ما أدّى إلى تشكل برك مياه في الطرقات وعلى أسطح المنازل، ما دفع السائقين إلى قيادة سياراتهم بهدوء خوفاً من حصول إنزلاقات وحوادث على الطرقات.

وترك هطول الأمطار إرتياحاً وسط المزارعين، الذين ردّدوا المثل الشائع: “أيلول طرفه بالشتي مبلول”، آملين أن تشهد الأيّام المقبلة هطولاً إضافياً من أجل ري مزروعاتهم.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *