سعد الحريري: من يملك فائض القوة يستعملها لفرض معادلات على اللبنانيين

أكد رئيس ​الحكومة​ الأسبق ​سعد الحريري​، في حديث تلفزيوني، أن “لا معطيات جديدة لديه ولا يظن أن أحداً اليوم لديه معطيات وكل الفرقاء السياسيّين قالوا ما لديهم وعلينا تحكيم العقل أمام الانهيار الحاصل و​الثنائي الشيعي​ وضع متاريس من الصعب الرجوع عنها”.

ولفت الحريري الى أنه “بعد سقوط المبادرة الفرنسية انكشف البلد على كل الاحتمالات الامنية، وعدم الاستقرار وانهيار اقتصادي والعديد من الاشخاص يتكلمون على النظام”، معتبراً أن “الاحزاب السياسية ليست “ماشية” واي ​دستور​ نضعه مع العقلية التي تسيطر على البلد لا يمكن ان تساعد على انجاح شيء”، موضحاً أن “البعض يستعمل فائض القوة لفرض معادلات على اللبنانيين والشعب يرفضها”، لافتاً الى ـن “​حزب الله​ و​حركة امل​ كشفوا موقفهم من المبادرة الفرنسية ولكن الانهيار المالي الذي حصل كشف كل التيارات والقوى والاحزاب”.

ورأى أن “في البلد مشروعين، الأول يحمله حزب الله وحركة أمل مرتبط بالخارج، وهناك مشروع يريد أن يخرج البلد من الأزمة ويحرره من الأحزاب يشدد على أن المواطن اللبناني هو أولا. بالإضافة الى مشاريع أخرى مع بعض المزايديين على أي فريق يحاول إيجاد حلول، وهم من أوصلونا الى هنا أي المزاديين ومنهم جزء من فريقي السابق و14 آذار”، مشددا على أن “الثنائي عطل المبادرة التي يمكن أن توقف الإنهيار”، متسائلا: “هل وزارة المالية سبب كاف لإيقاف المبادرة الفرنسية التي ستعيد إعمار بيروت؟”.

0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *