توقفت عضلة القلب.. وفاة الطفلة “جنى” ضحية تعذيب جدتها في الدقهلية

أعلن الدكتور سعد مكي وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، عن وفاة الطفلة جنى محمد سمير حافظ البالغة من العمر 5 أعوام، ضحية التعذيب على يد جدتها، عقابا على تبولها اللاإرادي بعد خضوعها لجراحة بتر ساقها اليسرى من أعلى الركبة.

وكان الدكتور محمد شريف نائب مدير مستشفى المنصورة العام الجديد الدولي سابقا تابع الحالة الصحية للطفلة عقب إجراء الجراحة، وقال: إن درجة الوعي 15/15، وتم الغيار عليها بمعرفة أخصائي ونائب الأوعية الدموية والدكتور أحمد الموافي النائب الإداري.

وحصلت “فيتو” على صور للطفلة داخل العناية المركزة وتقرير البتر داخل مستشفى المنصورة العام الجديد إلى أن توفيت الآن على أثر توقف في عضلة القلب وخضعت لمحاولات الإنعاش ولكن دون جدوى.

يذكر أن الطفلة تم استقبالها وحالتها خطرة محولة من مستشفى شربين ومصابة بكدمات وحروق من الدرجة الثالثة وآثار كي نارية، وتورم بالأطراف نتج عنه تسمم دموي، وتم تأهيل الطفلة لإجراء جراحة بتر في إحدى قدميها.

وأكد الدكتور سعد مكي وكيل وزارة الصحة بالدقهلية، تقديم الرعاية الطبية اللازمة للطفلة جنى، مشيرا إلى أنها محتجزة داخل العناية المركزة للأطفال بالمستشفى ولفظت أنفاسها الأخيرة.

المصدر: بوابة فيتو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *