بعد الإفراج عنه.. وزيرة الدفاع اعتبرت أن خطف الراعي حسن زهرة من قبل جيش الإحتلال يشكّل إعتداءً صارخاً وإنتهاكاً لحقوق الإنسان

شكرت نائبة رئيس مجلس الوزراء وزيرة الدفاع في حكومة تصريف الأعمال زينة عكر، الجهود والاتصالات التي قامت بها قيادة الجيش اللبناني وقوات اليونيفيل والصليب الأحمر الدولي، لإطلاق المواطن حسن قاسم زهرة والذي تم خطفه من قبل الجيش الإسرائيلي في محلة بسطرة – كفرشوبا بتاريخ 2021/1/12.

وإعتبرت عكر أن إستمرار الخروقات من قبل “إسرائيل” للبنان، براً وبحراً وجواً، تشكل إنتهاكاً لقرار مجلس الأمن 1701، كما شكل خطف المواطن اللبناني حسن قاسم زهرة إعتداءً صارخاً وإنتهاكاً لحقوق الإنسان وإصراراً على الإستمرار بالأعمال العدوانية تجاه لبنان وسيادته.

وطالبت وزيرة الدفاع المجتمع الدولي، لا سيما الأمم المتحدة، على حمل “إسرائيل” الإلتزام بتطبيق القرارات الدولية، ووقف الإعتداءات المتواصلة على المواطنين والأراضي والأجواء اللبنانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *