المفتي قبلان: ما جرى على الحدود اللبنانية مُدان بشدة…مطلوب من اللبنانيين فتح العين جيدا لأن من يعتقدون أنه حبل النجاة ليس إلا مرجعية تل أبيب لتمرير أي عدوان

اعلن المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان في بيان، ان “ما حصل على الحدود اللبنانية اعتداء صهيوني صارخ، وهو مدان بشدة، غير أنه مردوع بشدة بسبب وجود مقاومة أكبر مما تتصور تل أبيب، وشراكة استراتيجية بين الجيش والشعب والمقاومة بحجم تحويل الإعتداء الصهيوني إلى مجرد عدوان استعراضي محكوم بحسابات الرادع المقاوم. المطلوب من دعاة السيادة التصويب على واشنطن لأن كل ما لدى تل أبيب من ترسانة ونمط عدواني مصدره واشنطن، وتجربتنا في مجلس الأمن ليس إلا صندوق شكاوى بلا جدوى. لذلك المطلوب من اللبنانيين فتح العين جيدا، لأن من يعتقدون أنه حبل النجاة ليس إلا مرجعية تل أبيب لتمرير أي عدوان، فضلا عن أخذه مصالح تل أبيب كاسأس مركزي لأي سياسة له في لبنان”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *